توجيهات سامية بتنفيذ نتائج ندوة تنمية المؤسسات الصغيرة والمتوسطة

تفضل حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم – حفظه الله ورعاه – بإصدار توجيهاته السامية بشأن تنفيذ نتائج ندوة تنمية المؤسسات الصغيرة والمتوسطة والتي أقيمت في رحاب المخيم السلطاني بسيح الشامخات ببهلا، أعلن ذلك معالي المهندس علي بن مسعود السنيدي وزير التجارة والصناعة نائب رئيس المجلس الأعلى للتخطيط رئيس اللجنة الرئيسية للندوة، وذلك في حفل الختام الذي أقيم برعاية معالي محمد بن الزبير مستشار جلالة السلطان لشؤون التخطيط الاقتصادي أمس.
وأعلن السنيدي أن النتائج النهائية للندوة والمتضمنة حزمة من الاجراءات القابلة للتطبيق تم رفعها إلى المقام السامي، حيث تفضل جلالته وأصدر توجيهاته السديدة بشأنها، كما تفضل جلالته بإصدار أوامر سامية بمزيد من الدراسة لإطلاق قناة تلفزيونية اقتصادية وتضمين ريادة الأعمال في المناهج وتأسيس مركز للابتكار. ووجدت نتائج ندوة تنمية المؤسسات الصغيرة والمتوسطة صدى واسعا وترحيبا كبيرا خصوصا من قبل رواد ورائدات الأعمال مؤكدين أن النتائج من شأنها أن توجد قطاعا منتجا يعول عليه في الاقتصاد الوطني وتوفير فرص عمل للمواطنين، وقد رفع المشاركون في ندوة تنمية المؤسسات الصغيرة والمتوسطة أسمى آيات الشكر والعرفان إلى المقام السامي على التوجيهات السامية السديدة بعقد الندوة.
وتضمنت نتائج الندوة تأسيس مؤسسة حكومية مستقلة إداريا وماليا تعنى بتنمية وتطوير المؤسسات الصغيرة والمتوسطة ومراجعة قوانين وإجراءات التمويل وزيادة التسهيلات الائتمانية الى نحو 5% من اجمالي القروض وإعادة هيكلة النظام الداخلي لبنك التنمية وتسهيل الاقراض والسماح للموظفين الراغبين في إنشاء وإدارة مؤسساتهم الخاصة بالتفرغ مع صرف رواتبهم لمدة سنة وقيام المؤسسات الخاصة بكافة درجاتها بتحويل رواتب موظفيها إلى حساباتهم الخاصة في البنوك التجارية، وتخصيص أراضٍ لبناء مراكز أعمال وحاضنات وتخصيص أراضٍ زراعية وصناعية وتجارية بعقود انتفاع. كما دعت الندوة لمراجعات في التشريعات والقوانين والإجراءات ويشمل ذلك أمورا كثيرة منها التمويل.

عن ادارة الموقع

Translate »